فندق نورماندي

30.000  DT

أحقا تصح خرافات كاتبة هاري بوتر؟ أحقا لخرافات سراديب أدنبره و أشباحها وجود؟ أحقا اللعنة والسحر يسيطران على المكان؟ أحقا أصبت بلعنة المدينة الغامضة ، لأني سعيت وراء اكتشاف الحقيقة؟ أحيانا .. أحيانا تتوقف عقولنا عن التفكير, وتجلس على كرسي الجنون مندهشة مما يحدث, تتوقف الدماء عن التدفق بأجسادنا, و تكتفي بالجمود, تخاف أنفاسنا المتطعة الخروج من صدورنا المتعبة فنضحى جثثا هامدة !

 :  سوسن عوري
أكتب حتى تحرر الحروف المحبوسة لتهرب وتقوم بتكوين كلمات وجمل جديدة، فهي تسافر بعيدا حتى تضيف معاني أخرى للإنسانية.”
هكذا ترى سوسن عوري 21 سنة عالم الكتابة الذي عشقته وتفننت فيه. سوسن من مواليد 11 نوفمبر 1997 بالعاصمة تونس، تدرس البيولوجيا وتسافر عبر محيطاتها الى مرمى القصص والأساطير فتلتقي الكلمات ونلتقي بها نحن هناك عن طريق مغامرة فريدة من نوعها في روايتها الأولى “فندق نورماندي”. رواية من صنف الجريمة والغموض لكل عشاق الأدرينالين، تدور أحداثها في العاصمة الاسكتلندية أدنبرة حيث تسافر بطلة القصة إلى هناك من أجل دراسة علم النفس ثم تنقلب حياتها رأسا على عقب….

Comparer

Description de l'Auteur

سوسن عوري

من مواليد 11 نوفمبر 1997 بالعاصمة تونس, تدرس البيولوجيا وتسافر عبر محيطاتها الى مرمى القصص والأساطير فتلتقي الكلمات ونلتقي بها نحن هناك عن طريق مغامرة فريدة من نوعها في روايتها الأولى “فندق نورماندي”. رواية من صنف الجريمة والغموض لكل عشاق الأدرينالين, تدور أحداثها في العاصمة الاسكتلندية أدنبرة حيث تسافر بطلة القصة إلى هناك من أجل دراسة علم النفس ثم تنقلب حياتها رأسا على عقب ….

Informations complémentaires

Auteur

Editeur

ISBN

Nombre de pages

Parution

Editeur

Arabesques

ISBN

978-9938-07-373-7

Parution

2019

Nombre de pages

430

Dimensions

Avis

Il n’y pas encore d’avis.

Soyez le premier à laisser votre avis sur “فندق نورماندي”

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *